2014-7-12
View :521

نسال الله عز وجل الموفقية لكل الذين حظوا بثقة الشعب العراقي وفازوا بالمقاعد البرلمانية ونأمل من الله عز وجل ان تكون قبة البرلمان هي الوسيلة الوحيدة للبرلماني لخدمة هذا الشعب واقرار القرارات المهمة التي تخدم من منحكم الثقة واوصلكم الى قبة البرلمان ، كما نأمل لكل من يعارض او لا يوافق على امر معين لتكن قبة البرلمان هي الملجأ والحضور عند عقد جلساته  وعدم المقاطعة والغياب بل الحضور والتعبير عما يدور في خلده لا ان تكون بعض وسائل الاعلام منبره بل ليكن مقعده في البرلمان هو المنبر الحقيقي الذي منحه اياه الشعب العراقي وهو المكان الصحيح والمناسب لطرح افكاره وارائه .