2014-5-2
View :793

بمشاركة (225) فرداً من كربلاء والكوت وميسان



شعبة النشاطات الدينية تقيم دورات تثقيفية في الفقه والعقائد والأخلاق



تقرير : احمد القاضي



انطلاقا من كلام المعصوم سلام الله عليه (لو علم الناس محاسن كلامنا لاتبعونا)، أقامت شعبة النشاطات الدينية التابعة لقسم الشؤون الدينية في العتبة الحسينية دورات تثقيفية في (الفقه، العقائد والأخلاق)، بهدف نشر علوم آل البيت (عليهم السلام) بين محبيهم.



ومن اجل تسليط الضوء على أهمية هذه الجهود المباركة، التقت (الأحرار) مسؤول شعبة النشاطات الدينية؛ الشيخ حسين المعمار فقال: «تهدف هذه الدورات الى  تعليم المؤمنين أهم المسائل الابتلائية ومن شاء ان يتفقه ويتعلم بمستوى اعلى نوفر له مستلزمات ذلك»، مضيفاً «استمرت الدورة ثلاثة أشهر تقريبا وكانت تقام خلال أيام (الخميس، الجمعة والسبت) وصببنا اهتمامنا لحل بعض العراقيل والإشكالات ان وجدت».



وأوضح المعمار «قمنا بإرشاد المؤمنين لأمور تخصهم في الدنيا والاخرة، كذلك جعل الارتباط بين المؤمنين ومرجعيتهم المباركة التي حاول ولايزال يحاول أعداء الدين بل والمتسترون به إبعادهم عنها» متابعا «تم تهيئة عشرة أساتذة في هذا المجال لتنويع المعلومات وإعطاء الدورة الطابع العلمي والخلقي».



وبين المعمار «بلغ عدد الحضور الإجمالي لهذه الدورة بحدود (225) متعلماًُ من أهالي كربلاء المقدسة ومحافظتي الكوت وميسان حيث تم إقامة دورات متفرقة في كل محافظة».



وأضاف المعمار «في ختام الدورة تم اختبار المشاركين بأسئلة ذات اختيارات حصل بعضهم على درجات مابين (80 – 100%)، وتم تحديد موعد الحفل التكريمي حيث تم توزيع الهدايا لجميع المشاركين والاحتفاء بالمتفوقين»



وأخيراً قال المعمار: ان «الإمام الحسين (عليه السلام) له أفضال كثيرة علينا ومن افضاله قيام العتبة الحسينية المقدسة بمثل هذه الدورات للتبصير ببعض الأمور التي كانت مخفية على الكثير من شرائح المجتمع العراقي».